‎غواصة Project Neptune: شراكة استثنائية بين Aston Martin وTriton

الشركتان تنجزان التصميم النهائي للغواصة المذهلة ومحدودة الإصدار

ترقب عرض النموذج الأولي أمام الجمهور خلال وقت لاحق من العام 2018

الشركتان تحرزان خطوة مهمة من خلال إصدارهما المواصفات الفنية وخيارات التخصيص في الغواصة

برشلونة، إسبانيا، 2 مايو 2018: أعلنت كل من Aston Martin وTriton Submarines عن نجاهما في استكمال مرحلة وضع التصاميم لغواصة Project Neptune والبدء بإنتاج النموذج الأولي للغواصات الشخصية قبل طرحه خلال وقت لاحق من هذا العام.

ومنذ الإعلان عن إطلاق تعاونهما المبتكر في سبتمبر 2017، دأبت كل من Aston Martin وTriton على تحسين التصاميم التفصيلية للغواصة من نواحي الديناميكا المائية، وتصاميم الهيكل الخارجي، والمقصورة الداخلية الفاخرة. ولتحمل الغواصة شعار Aston Martin الشهير، لا بد من أن تحتضن أرقى مستويات الأداء والمعايير الجمالية والأناقة الرفيعة والمتوقعة من العلامة التجارية البريطانية الفاخرة. وحتى تكون جديرة بحمل شعار الرمح ثلاثي الرؤوس لعلامة Triton، يتعين على الغواصة أن توفر لركابها أفضل مزايا الأمان والموثوقية، فضلاً عن إمكانية الرؤية بزاوية شبه محيطية بالكامل. كما ينبغي أن يجسد التصميم النهائي للغواصة الاهتمام الاستثنائي بجميع التفاصيل لكلا فريقي عمل العلامتين الرائدتين، بما يعكس القيمة الرفيعة التي توفرها كلتا الشركتين.

واحتفاءً بهذا الإنجاز اللافت، فقد تم اليوم الإعلان عن المواصفات الفنية النهائية لغواصة Project Neptune، والتي تؤكد بأن الغواصة ستكون قادرة على الوصول إلى عمق 500 متر تحت سطح البحر، فضلاً عن قدرتها على حمل راكبين إلى جانب ربانها. ومن خلال تحسين كفاءة الديناميكا المائية، وتقليل حجم مقدمتها الأمامية، وزيادة قدرة الدفع؛ من المتوقع أن تزيد سرعة الإبحار في الغواصة على 5 عقد، بالإضافة إلى تفوقها على قدرة التسارع في نموذج (Triton 3300/3) بواقع 4 أضعاف.

وبهذه المناسبة، قال ماريك ريتشمان، نائب الرئيس التنفيذي والمدير الإبداعي لدى Aston Martin: “جاء التصميم الخارجي المذهل لغواصة Project Neptune ثمرةً لتركيزنا الكبير على عنصر الأداء. وكما هو الحال مع Aston Martin Valkyrie، السيارة الفاخرة التي نطورها بالتعاون مع شركة ’ريد بول أدفانسد تكنولوجيز‘؛ فقد أولينا الكثير من الاهتمام للديناميكا المائية في الجانب السفلي للغواصة على نحو يماثل اهتمامنا بأجزائها الظاهرة. وقد يتعذر على المرء مشاهدة بعض التفاصيل في الغواصة، ولكنه سيشعر بتأثيرها الإيجابي الكبير دون أدنى شك.

“تنطوي التصاميم الداخلية لغواصة Project Neptun على الكثير من التحديات. فبعكس السيارات الرياضية حيث يتم تركيب جميع التجهيزات الداخلية من خلال جوانبها الداخلية قبل تثبيت أبوابها، سيتم تركيب جميع التجهيزات الداخلية للغواصة من خلال إدخالها عبر الفتحة العلوية، وتجميعها ضمن مساحة ضيقة داخل بدن الغواصة. وقد نجحنا في تقديم المعايير الجمالية الرفيعة للغواصة والتغلب على جميع التحديات المتعلقة بصعوبة التركيب لأجزائها الكثيرة”.

بدوره، قال جون رامزي، المدير التقني في شركة Triton Submarines: “إن نجاحنا في استكمال التصميم الخارجي للغواصة هو أكثر ما يبهجني في هذا التعاون المشترك. وأنا فخور على وجه التحديد بتعاوننا المشترك في تطوير الطبقة الخارجية للغواصة من مادتي الأكريليك والإيريديوم. ويبدو النموذج الأولي للغواصة مذهلاً، حيث يجمع بين أفضل عناصر الأداء مع المعايير الجمالية الرفيعة”.

وأضاف رامزي: “تم تزويد المقصورة الداخلية بتصاميم Aston Martin المتميزة، وهي مزيج فاخر من الجلود المصنوعة يدوياً والألياف الكربونية عالية الأداء، والتي تم تجميعها بشكل متقن ودون التأثير على المعالم الأساسية المميزة والتي تشتهر بها غواصات Triton”.

وتؤكد مجموعة مكونة من 3 مواصفات للتصميم والتي ابتكرها فريق التصميم في شركة Aston Martin على مدى اتساع نطاق إمكانيات التصميم من خلال مجموعة متنوعة من الألوان والتشطيبات التي تسلط الضوء على الطابع الرياضي الفاخر والتميز الذي تتسم به غواصة Project Neptune. ويفضي ذلك إلى توفير إمكانية إضفاء الطابع الشخصي المخصص التي توفرها خدمة Aston Martin للتصميم حسب الطلب والتي تقدمها Q by Aston Martin.

وسترحب Aston Martin وTriton Submarines بالمشترين المحتملين لاستكشاف الإمكانيات المذهلة لغواصة Project Neptune خلال فعاليات معرض ’ليبرا سوبرياخت‘ (LYBRA Superyacht Show) الذي يقام هذا الأسبوع في مدينة برشلونة الإسبانية. ويمكن للراغبين بالحصول على إحدى نماذج غواصة Project Neptune التواصل مع موزعي شركة Aston Martin أو ممثلي شركة Triton Submarine.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.